«الصحة»: نجاح خفض نسب وفيات الأطفال مجهولي النسب لـ١٪ العام الماضي

وزير الصحة -الدكتور أحمد عماد الدين
أعلن الدكتور أحمد عماد الدين راضي وزير الصحة والسكان، عن نجاح الوزارة في خفض نسبة الوفيات بين الأطفال مجهولى النسب المعثور عليهم من 16% عام 1996 إلى 1% عام 2015.
وأوضح أن الوزارة قامت بتخصيص قسم لرعاية الأطفال المعثور عليهم داخل مراكز رعاية الأمومة والطفولة بكل محافظة، وتطوير تلك الاقسام وتجهيزها بالتجهيزات اللازمة لرعاية هؤلاء الأطفال وتوفير احتياجاتهم من ملابس ومواد غذائية ( البان وتغذية تكميلية ) ومستلزمات نظافة و تجهيزات.
وبلغ عدد المراكز الي 32 مركزاً بجميع محافظات الجمهورية حتى عام 2015 فيما عدا محافظة (شمال سيناء – جنوب سيناء – الوادى الجديد – البحر الاحمر).
وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان في تصريح صحفي، أن إجمالى عدد الأطفال الذين تم رعايتهم داخل تلك المراكز حتى بلوغ سن العامين ابتداء من عـــام 1996 الى عـــام 2015 بلغ 20 ألف و 561 طفل.
وأشار إلى أنه يتم تكليف فريق من الاطباء والممرضات والأخصائيات الاجتماعيات والعاملات لرعاية هؤلاء الأطفال طوال الـ 24 ساعة .
في السياق ذاته قال الدكتور هشام عبد الرؤوف مساعد وزير الصحة للرعاية الصحية، إنه تم تطبيق التأمين الصحي بالمجان على هؤلاء الأطفال، وكذلك استخدام سيارات الإسعاف المجهزة بحضانات لنقل الطفل المعثور عليه إلى أقرب مستشفى أطفال أو مستشفى عام لينال الرعاية الطبية المطلوبة.
بالإضافة إلى إصدار التعليمات اللازمة لقبول الطفل المعثور عليه في أقسام المبتسرين فورا وبالمجان، حيث يتم فحص الطفل وتشخيص حالته وتقديم العلاج اللازم له أثناء تواجده بالمستشفى بأقسام الأطفال أو الحضانات حتى يتم شفائه.
 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: