الصحة العالمية: المبادرات الرئاسية ساهمت بالارتقاء بالخدمات الصحية فى مصر

كتب خالد عبد الحميد

أعرب المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم عن تشرفه بلقاء الرئيس عبدالفتاح السيسى، مشيداً بالجهود الوطنية المصرية فى مجال الرعاية الصحية، خاصة المبادرات الرئاسية المختلفة تحت مظلة “100 مليون صحة”.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليوم الثلاثاء، تيدروس أدهانوم المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، وذلك بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان.

وحسبما صرح السفير بسام راضى، أوضح أدهانوم أن المبادرات الرئاسية ساهمت بشكل لافت فى الارتقاء بالخدمات الصحية للمواطنين المصريين، لاسيما من خلال مكافحة الالتهاب الكبدى الفيروسى “سى”، فضلاً عن مختلف المبادرات المتنوعة الأخرى، مثل مبادرة إنهاء قوائم انتظار مرضى الجراحات والتدخلات الطبية الحرجة، ومبادرة الكشف المبكر عن الاعتلال الكلوى، ومبادرة دعم صحة المرأة المصرية، والمبادرات الخاصة بصحة الأطفال.

وأكد أدهانوم اهتمام منظمة الصحة العالمية بتعزيز التعاون مع مصر فى هذا الإطار بما يمكن من الاستفادة من التجربة المصرية باعتبارها إحدى التجارب الرائدة على الصعيد الدولى.

وأوضح المتحدث الرسمى أن اللقاء شهد التباحث حول آفاق التعاون بين مصر ومنظمة الصحة العالمية لتعزيز مختلف جهود الدولة التى تم إطلاقها لدعم الصحة العامة فى مصر، لاسيما المبادرات الرئاسية ذات الصلة، إلى جانب دعم منظومة التأمين الصحى الشامل، حيث أكد الرئيس أن الدولة مستمرة فى تعميم هذه المنظومة لتوفير التغطية الصحية الشاملة لكافة المصريين باعتبارها إحدى الأولويات الوطنية، وبما يساهم فى تحقيق مبادئ وأهداف التنمية الصحية المستدامة لرؤية مصر 2030

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: