الشرطة الأمريكية : حادث مدرسة «فينيكس» جريمة قتل وانتحار

الشرطة الأمريكية ( أرشيفية)

الشرطة الأمريكية ( أرشيفية)

قالت الشرطة الأمريكية، إن هناك إطلاق نار في مدرسة ثانوية بإحدى ضواحي “فينيكس”، وقتل فتاتان عمرهما 15 عامًا، فيما سادت حالة من الذعر لدى الآباء.

وأعلنت الشرطة، أنها عثرت على رسالة انتحار عليها في مكان إطلاق النار صباح الجمعة، قرب منطقة الكافيتريا الخاصة بمدرسة “الاستقلال” الثانوية في جليندال، مؤكدة أن الفتاتين، أطلق على كل منهما النار مرة واحدة، قتلتا في المكان، وعثر على السلاح بالقرب من الجثتين.

وأوضحت تريسي بريدن، المتحدثة باسم شرطة جليندال، في بيان منها، أن المعلومات التي جمعتها المباحث تكشف أن الفتاتين كانتا صديقتين مقربتين جدًا، ويبدو أنهما كانتا على علاقة، ويعتقد أنه لم يكن هناك من شهد إطلاق النار.

وأشارت بريدن إلى أنه لم يتم التأكد من اسم الفتاتين، أو الإفصاح عنهما في ذلك الوقت من قبل الشرطة؛ لأنهما من الأحداث.

كانت لاني والتر، وهي من كبار المدرسين في المدرسة، سمعت سيارات الإسعاف في طريقها إلى الحرم، لكنها لم تفكر كثيرًا في الأمر حتى أغلق أول صفوفها.

أ ب

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: