السفير الهولندي : سنشارك في مشروعات قناة السويس .. و«مصر» تشهد مناخ استثماري مناسب

السفير الهولندي بالقاهرة خيرارد ستيخس

السفير الهولندي بالقاهرة خيرارد ستيخس

أشاد السفير الهولندي بالقاهرة جيرارد ستيكس بالمناخ الاستثماري في مصر، خلال الندوة التي عقدها مجلس الأعمال المصري الأوروبي، برئاسة رجل الأعمال محمد أبو العينين رئيس المجلس، مؤكدا أن مصر لديها إمكانيات هائلة في هذا المجال.

وكشف السفير الهولندي بالقاهرة، عن نية عدد من الشركات الهولندية الاستثمارية في مصر في التوسع بشكل أكبر ومنها شركة “يونيليفير” التي أوضح أنها ستقوم بمضاعفة استثمارها بالبلاد.

وأشار جيرارد إلى أن هناك عددًا من الشركات الهولندية تنوي الدخول في سوق الاستثمار المصري عن طريق مشروع قناة السويس والاستزراع السمكي والعقارات والبناء واللوجيستيات، مضيفًا أنه في الوقت نفسه هناك عددًا من الصعوبات تواجه المستثمرين منها الحصول على العملة الصعبة، والحاجة إلى استيراد المواد الخام، متوقعًا أن تقوم الحكومة المصرية بإيجاد التسهيلات للتحفيز على الاستثمار.

وأكد ستيكس، على عمق علاقات الصداقة الوطيدة التي تجمع بين بلاده ومصر، مشيرًا إلى أن العلاقات بين القاهرة وأمستردام مستمرة منذ زمان بعيد نتيجة للتقارب الجغرافي والعلاقات الاقتصادية المشتركة.

وأوضح ستيكس على أن الأصدقاء أحيانًا ما تنشأ بينهم خلافات إلا أن وجود حوار دائم يسهم في حلها في النهاية، مؤكدا أن مصر وهولندا يقفان معا في وجه الصعوبات التي يواجهها في إطار تحقيق المصالح المشتركة للبلدين، مؤكدًا أن الاتحاد الأوروبي شريك أساسي لمصر ويساندها في مواجهة الإرهاب.

وأشار جيرارد  إلى أن مصر قطعت شوطا كبيرا في عملية التحول الديمقراطي وأنهت خارطة المستقبل. وطالب ستيجس خلال جلسة للمجلس المصري الأوروبي برئاسة رجل الأعمال محمد أبو العينين ، بضرورة ان يراعي المصريون العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية لضمان الاستقرار الدائم موضحا أن الإرهاب هو الإرهاب في أي مكان والأعمال الإجرامية واحدة. وشدد السفير على ان الاتحاد الأوروبي لديه مصالح وأولويات مع مصر خاصة وأنها أكبر شريك تجاري ومن أهم الأسواق السياحة لمصر، مبينا أن الاتحاد الأوروبي سيشارك في مشروعات قناة السويس خاصة أن مصر متوقع أن يصبح معدل الاستثمار والتنمية فيها ما يفوق الـ 7%.

ونفى سفير هولندا بالقاهرة أن يكون هناك من يحاول أن يدفع مصر في اتجاه معين من الدول الأوروبية خاصة فيما يتعلق بإجراء المصالحة التى لا يريدها الشعب المصري ولكن دول أوروبا تؤكد دائما على تفعيل القانون وأن يطبق على الجميع .

واستضاف مجلس الأعمال المصري الأوروبي برئاسة محمد أبو العينين رئيس المجلس الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وجيرارد ستيجس سفير هولندا بالقاهرة وذلك بحضور عدد كبير من سفراء الاتحاد الأوروبي والمستثمرين والخبراء المتخصصين. وناقش الاجتماع الأول مع وزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر آفاق قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة وفرص الاستثمار المتاحة في هذا المجال سواء في الطاقة المتجددة أو الطاقة التقليدية وجهود الوزارة لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء وتنويع مصادر الإنتاج من أجل الوفاء باحتياجات الاستهلاك الصناعي والتجاري والمنزلي.

وناقش الاجتماع الثاني مع السفير جيرارد ستيجس سفير هولندا بالقاهرة والذي ترأس بلاده الاتحاد الأوروبي حاليًا، مستقبل العلاقات المصرية الأوروبية في ضوء سياسة الجوار الجديدة، وأولويات الرئاسة الهولندية للاتحاد الأوروبي خلال الشهور القادمة للتعاون مع مصر ودول جنوب المتوسط لمواجهة التحديات المشتركة.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: