السعودية تسمح باستقبال 6 مهن مصرية.. أبرزها الأطباء وعمال المصانع

الوطن المصري – ناريمان خالد

أشادت شعبة إلحاق العمالة بالخارج بغرفة القاهرة التجارية، بقرار السعودية بالسماح بعودة العمالة المصرية الحاصلة على جرعتى لقاح كورونا بالمملكة وذلك بعد توقف 6 أشهر، مشيرة إلى أن هناك اتصالات بين المسؤولين في مصر والسعودية بشأن فتح الباب أمام العمالة المصرية “في القريب العاجل”.

قررت وزارة الخارجية للشؤون القنصلية السعودية، في 25 أغسطس الجاري، رفع تعليق القدوم المباشر إلى المملكة من الدول المعلق القدوم منها للمقيمين فى المملكة الذين تلقوا جرعتى لقاح كورونا داخل المملكة، مع تطبيق كامل الإجراءات الاحترازية المعتمدة.

وكشف فريد على، نائب رئيس شعبة الحاق العمالة بالخارج عن أن المملكة العربية السعودية تسمح باستقبال 6 مهن من مصر، تشمل العاملين بالمنظومة الصحية ” الأطباء، التمريض، فني الأشعة والتحاليل” إضافة إلى عمال المصانع، لافتاً إلى أن السعودية لم تحظر دخول العاملين بهذه المهن رغم قرار وقف السفر إلى المملكة؛ بسبب أزمة كورونا

وضعت وزارة الخارجية بالمملكة العربية السعودية، الممثلة في وكالة الوزارة للشؤون القنصلية ضوابط لعودة الطيران الدولي للدول التى فرض عليها الحظر من بينهم جمهورية مصر العربية وهى تلقى الراغبين فى العودة جرعتى اللقاح داخل المملكة العربية السعودية قبل مغادرتهم الأراضى السعودية، لتنضم إلى الفئات المستثناة الأخرى، وهم العاملون المصريون بالقطاع الصحى السعودى وأسرهم والدبلوماسيين والمواطنين السعوديين.

من ناحية آخرى، قال نائب رئيس شعبة الحاق العمالة بالخارج، إن وفدًا يضم عددًا من أعضاء الشعبة سيلقي وزير القوى العاملة محمد سعفان، خلال أيام لبحث آلية مشاركة الشعبة في شركة “سفر لإلحاق العمالة بالخارج” التي تعتزم الحكومة تأسيسها.

يشار إلى أن مجلس الوزراء، وافق في 18 أغسطس، على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بالترخيص لصندوق تمويل التدريب والتأهيل بالاشتراك في تأسيس شركة مساهمة مصرية باسم “سفر لإلحاق العمالة بالخارج” وفقاً لأحكام قانون شركات المساهمة، وشركات التوصية بالأسهم، والشركات ذات المسئولية المحدودة وشركات الشخص الواحد، ويكون غرضها هو إلحاق العمالة المصرية بالداخل والخارج،  بما لا يتعارض مع أغراض صندوق تمويل التدريب والتأهيل.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: