السائحون يهربون من جحيم تركيا .. وأردوغان يتوعد المتسبب فى إحراق البلاد

الوطن المصرى – فاطمة بدوى

أعلنت كل أجهزة الدولة التركية حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد بسبب الحرائق المدمرة التى اندلعت فى عدد من المناطق جنوبى البلاد والتى تمتلئ بالمنتجعات السياحية ،

وقد تسببت هذه الحرائق فى قيام أعداد كبيرة من السائحين الأجانب بإلغاء رحلاتهم إلى تركيا والعودة إلى بلادهم هربا من جحيم الغابات .

وأعلنت السلطات التركية اليوم الأحد السيطرة على 107 حرائق من 112 اندلعت في غابات متفرقة بالبلاد بين 28 يوليو و1 أغسطس 2021.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأراضي المتضررة جراء الحرائق مناطق منكوبة، وبلغت حصيلة ضحايا الحرائق 6 قتلى وأكثر من 400 مصاب.

وقد توعد الرئيس التركى رجب طيب أردوغان كل من يقف وراء الحرائق التى نشبت فى عدة مناطق بالبلاد وخلفت قتلى وجرحى وخسائر بمئات المليارات .

كانت حرائق ضخمة قد اندلعت فى غابات عدة دول مطلة على البحر المتوسط مخلفة قتلى وجرحى ونازحين، وخسائر مادية فادحة.

وعانت تركيا النصيب الأكبر من الحرائق التي اندلع معظمها في مناطق جنوبي البلاد حيث أبرز المنتجعات السياحية.

وفي لبنان اندلع حريق ضخم الأربعاء في أحراج منطقة عكار أقصى شمالي البلاد، ما دفع السلطات للاستعانة بقبرص في إخماد النيران.

وذكر وسائل الإعلام اللبنانية أن متطوعا قتل بينما كان يسهم في إخماد الحرائق.

وامتدت حرائق لبنان إلى الأراضي السورية باتجاه أطراف قرية أكوم في منطقة القصير بريف حمص الجنوبي الغربي بالكامل.

ويعود سبب الحرائق إلى ارتفاع كبير في درجات الحرارة وجفاف الأعشاب، والرياح النشطة، إذ تتعرض عموم مناطق جنوب أوروبا لموجة حر قوية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: