الرئيس السيسي يلتقى ماكرون ويشيد بتطور العلاقات الثنائية بين مصر وفرنسا

كتب خالد المصري

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم، فى العاصمة العراقية بغداد، مع الرئيس إيمانويل ماكرون، رئيس الجمهورية الفرنسية.

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس أشاد خلال اللقاء بالتطور فى العلاقات الثنائية بين مصر وفرنسا فى كافة المجالات، مؤكدًا تطلع مصر خلال الفترة المقبلة لتعزيز التنسيق السياسى وتبادل وجهات النظر مع فرنسا إزاء مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصةً ما يتعلق بقضايا التنمية المستدامة ودعم السلم والأمن فى المنطقة، فضلًا عن مواصلة العمل الوثيق من أجل الارتقاء بالعلاقات الثنائية وتعظيم الاستفادة من الإمكانات والفرص المتاحة لدى البلدين الصديقين، لاسيما فى قطاع النقل ومجال تصنيع القطارات والسيارات الكهربائية، وقطاع الطاقة المتجددة بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات الفرنسية فى المشروع القومى لتطوير قرى الريف المصرى فى إطار مبادرة “حياة كريمة”، فضلًا عن تشجيع الشركات الفرنسية على الاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة ونقل الخبرات والتكنولوجيا وتوطين الصناعة فى مصر، لا سيما فى المشروعات القومية الكبرى.

من جانبه، أعرب الرئيس الفرنسى عن تقدير بلاده لمصر، مثمنًا فى هذا الإطار الروابط الوثيقة بين مصر وفرنسا وعمق أواصر الصداقة التى تجمع بين البلدين، ومشيدًا بالزخم غير المسبوق الذى تشهده العلاقات بين البلدين بشكل ملحوظ مؤخرًا فى مختلف المجالات، لا سيما على صعيد العلاقات الاقتصادية والتجارية.

كما أكد الرئيس الفرنسى حرص بلاده على التنسيق والتشاور المكثف مع مصر كأحد أهم شركائها فى المنطقة، مثمنًا دورها فى إرساء دعائم الاستقرار فى الشرق الأوسط ومنطقة البحر المتوسط والقارة الأفريقية، وجهودها فى مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف والهجرة غير الشرعية.

وأضاف المتحدث الرسمى أن اللقاء شهد تناول سبل تطوير العلاقات الثنائية، خاصةً ما يتعلق بتعزيز انخراط فرنسا عبر آليات مؤسساتها التنموية المختلفة فى أولويات خطط التنمية المصرية بمختلف المجالات، فضلًا عن العمل على مضاعفة حجم الاستثمارات الفرنسية فى مصر ودفع عجلة التعاون الاقتصادى بين الجانبين.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: