الرئيس يفتتح مستشفى المنوفية العسكرى وعدد من المشروعات

الرئيس السيسى يفتتح مستشفى المنوفية العسكرى ومشروعات صحية وتعليمية

 

 

 

الرئيس يفتتح مستشفى المنوفية العسكرى وعدد من المشروعات

 

كتب – خالدعبدالحميد

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة مستشفى المنوفية العسكرى وعدد من المنشآت التعليمية والصحية تأكيداً من القوات المسلحة والدولة على مواصلة مسيرة التحديث والتطوير والإرتقاء بالمنظومة الصحية لتقديم خدمة صحية أفضل لكافة المواطنين ، والوصول لأعلى معايير الجودة فى التأمين الإدارى وبما يتفق مع مخططات تحقيق التنمية الشاملة التي تعيشها مصر .

وتقع مستشفى المنوفية العسكري بمدخل مدينة شبين الكوم على مساحة 17725م2 ، بطاقة 200 سرير  والتى تتكون من قسم الاستقبال والطوارئ وقسم الأشعة والذى يحتوى على غرفة أشعة مقطعية 160 مقطع وجهاز رنين مغناطيسي ، وقسم التحاليل الطبية وبنك للدم ، وقسم الغسيل الكلوى والذى يحتوى على 3 صالة لاستقبال المرضى بطاقة 20 جهاز وقسم للعلاج الطبيعي يتكون من علاج حراري وعلاج بالليزر وعلاج بالشمع وعلاج كهربائي وصالة جيم وعدد19 عيادة عامة ومتخصصة ، و7غرف عمليات جراحية منها 4 غرف بنظام الكبسولة ، وقسم النساء والتوليد به 18 حضانة منهم حضانة متحركة , وقسم جراحة الأطفال , وقسم المناظير يتكون من مناظير الباطنة والرعاية المركزة بطاقة 30 سرير وغرف إقامة ، ومعمل بيطري لمتابعة جودة الأغذية ومخزن أدوية وصيدلية داخلية بالإضافة إلى المباني الإدارية التى تشمل مبني سكن الأطباء والتمريض ومجمع خدمات ومسجد بطاقة 150 مصلي وثلاجة لحفظ الموتى.

بدأت مراسم الافتتاح بكلمة للدكتور هالة زايد وزيرة الصحة والسكان عن خطة الوزارة في مجال الرعاية الصحية وتطوير منظومة العلاج والقضاء على قوائم الانتظار واستيعاب الأعداد المتزايدة من المرضى ، أعقبها إفتتاح الرئيس لمشروعات وزارة الصحة والسكان عن طريق الفيديو كونفرانس والتى شملت المعهد الطبي القومي المتخصص بدمنهور والذى يساهم فى علاج 850 الف مريض سنوياً ، وتم إنشاؤه على مساحة 33 ألف متر مربع بطاقة 856 سرير , والذي يخدم أهالي محافظتي البحيرة وكفر الشيخ ويشمل مبنى للاستقبال والطوارئ ومبني رئيسي مكون من 8 أدوار ومبنى آخر للطب الحرج , وأيضا تطوير المعهد التذكاري للأبحاث الرمدية بالجيزة والذى يخدم أكثر من 250 ألف مريض سنوياً ويحتوي على مبنى للإقامة الداخلية والعمليات ومبنى لمدرسة التمريض وآخر لجراحة عيون الأطفال , بالإضافة إلى مركز للأبحاث والتدريب وسكن للأطباء والعيادات الخارجية بتكلفة تجاوزت 96 مليون جنيه , وتم عرض فيلم تسجيلي عن تطوير منظومة الرعاية الصحية فى مصر بعنوان ” بناء الإنسان ” .

ثم استمع الرئيس السيسي إلي كلمة رئيس هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة أكد فيها أن الهيئة تهدف إلى التطوير المستمر والارتقاء بمستوى الأداء والوصول لأعلى معايير الجودة في منظومة التأمين الإداري والطبي .

وأشار إلى أن الهيئة بتوجيهات من الرئيس تتعاون مع كافة أجهزة ومؤسسات الدولة للمضى قدماً في المشروعات التنموية والخدمات التي ترتقي بمستوى معيشة المواطن المصري في مجالات متعددة ، منها التعاون مع الهيئة القومية لسكك حديد مصر لصيانة وإصلاح خطوط السكة الحديد، لضمان استمرار حركة القطارات المدنية والعسكرية .

وواصل رئيس هيئة إمداد وتموين القوات المسلحة حديثه فى مجال الأمن الغذائى مبيناً أن الهيئة تتعاون مع وزارة التموين في إنتاج الخبز من خلال مجمعات إنتاج الخبز بالقاهرة الكبرى والإسكندرية والإسماعيلية وغيرها من المحافظات ، كما تعمل على توفير مواد غذائية بأسعار مخفضة توزع في كافة المحافظات بصفة دورية.

مشيراً إلى أنه في مجال دعم قطاع البترول أنشأت الهيئة مستودعات وقود لرفع طاقة المخزون الإستراتيجي للدولة من المواد البترولية، وفى مجال الرعايا الصحية تعمل الهيئة على تطوير العديد من المجمعات الطبية والمستشفيات العسكرية، والعيادات الخارجية، وتزويدها بأحدث الأجهزة والمعدات  الطبية بالتعاون
مع وزارة الصحة والسكان وبناء على تعليمات الرئيس لتقديم خدمة طبية متميزة للعسكريين والمدنيين الذين يتم استقبالهم للعلاج بالمستشفيات العسكرية جنباً إلى جنب مع إخوانهم وأبنائهم العسكريين، كما تساهم الهيئة في علاج الأورام من خلال عشرة مراكز للأورام بمختلف المحافظات ، بالإضافة إلى دفع القوافل الطبية بتقديم الرعاية الطبية بالمناطق النائية والحدودية.

موضحاً أن الهيئة لا تتواني في المشاركة في المبادرات القومية الطبية والتي منها مبادرة القضاء على فيروس سي ومبادرة علاج الإدمان ، والمشاركة في القضاء على قوائم الانتظار في الجراحات والتدخلات المتقدمة.

وبين أنه جاري إنشاء العديد من المستشفيات العسكرية وفق مخطط لا يتوقف حيث يجري العمل لإنشاء مستشفى الزقازيق العسكري ومستشفى دمنهور والمستشفى النفسي بالهايكستب بالإضافة إلى تطوير مستشفى غمرة  العسكرى ومستشفى الهايكستب ومركز الطب التأهيلى وعلاج الروماتيزم بالعجوزة بالتزامن مع تطوير المنظومة التدريبية لتأهيل الكوادر الطبية والتمريض، من خلال كلية الطب بالقوات المسلحة والمعاهد الصحية للتمريض ذكور وإناث.

مشيراً إلى أن التطوير شمل كافة عناصر المنظومة الطبية إيمانا بالدور الوطني للقوات المسلحة لخدمة شعب مصر، وانطلاقا من أن بناء دولة قوية يتطلب مواطنين أصحاء قادرين على العمل والعطاء، ولا يتحقق ذلك الهدف إلا من خلال منظومة صحية تعمل بأعلى دراجات الجودة والتطوير .

وشاهد الرئيس فيلماً تسجيليا من إنتاج إدارة الشئون المعنوية بعنوان (نهر العطاء) تناول شرح مفصل عن مستشفى المنوفية العسكرى والذى تم إنشاؤه طبقاً لمعايير الجودة العالمية ، وكذا والجهود المبذولة لإنشاء المستشفى والخدمات التي تقدمها المستشفيات العسكرية للمدنيين والعسكريين.

كما استمع الرئيس السيسى لكلمة الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني تناول فيها خطة الوزارة لتطوير منظومة التعليم في مصر ومتطلبات النظام الجديد للتطوير , وما تم إنجازه من إعداد قواعد بيانات جديدة وتدريب المعلمين لتنفيذ البرامج التعليمية وعرض ما تم تنفيذه من مدارس جديدة والانجازات التى تحققت بداخل العملية التعليمية المتطورة وإنشاء بنك معرفة مصرى عالمى , وإنشاء منصة لإدارة مناهج التعليم الرقمى ومركز امتحانات رقمية وإطلاق نظام تعليم متطور بملكية فكرية مصرية لبناء الشخصية المصرية والإنسان العصرى ونظام تقييم فريد يستخدم التكنولوجيا مع قياس الفهم والابتكار ، أعقبها افتتاح الرئيس 4 مدارس عن طريق الفيديو كونفرانس تشمل مدرسة الإسماعيلية الثانوية للمتفوقين فى العلوم والتكنولوجيا , ومدرسة العربي الثانوية للتكنولوجيا التطبيقية بنظام التعليم المزدوج بقويسنا , والمدرسة المصرية اليابانية بكل من حدائق أكتوبر وشبين الكوم وبرج العرب والعاشر من رمضان ، تلى ذلك عرض فيلم تسجيلي عن تطوير منظومة التعليم في مصر .

وعلى هامش الإفتتاحات أوضح رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أنه تم الإنتهاء من تلافى كافة الملاحظات للطرق التى أشار اليها الرئيس أثناء إفتتاح محور الخطاطبة .

ثم قام الرئيس بإزاحة الستار إيذاناً بإفتتاح المستشفى وقام سيادته بجولة تفقدية لمستشفى المنوفية إستمع خلالها إلى شرح على ماكيت للمستشفى لكلا من مدير إدارة الخدمات الطبية ومدير إدارة الأشغال العسكرية إستعرضا فيه إمكانيات المستشفى والأقسام التى تضمها المستشفى ، والعيادات الخارجية وقسم الغسيل الكلوى والعلاج الطبيعى والأشعة والمعامل وغرف عمليات الجراحة العامة والعظام وجراحة المناظير والأنف والأذن .

حضر الإفتتاح الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب والمهندس مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدد من الوزراء والمحافظين وقادة الأفرع الرئيسية وكبار قادة القوات المسلحة وعدد من الرموز والشخصيات العامة والإعلاميين وشباب الجامعات . 

 

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: