وزيرة البيئة : مصر تواجه التغيرات المناخية الزراعة

الوطن المصري – جيهان جابر

شاركت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة فى الجلسة التى نظمتها  منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)  بالتعاون مع حكومتي الصين والولايات المتحدة الأمريكية ومرفق البيئة العالمية والصندوق الأخضر للمناخ ، حول الزراعة الخضراء والقادرة على التكيف مع التغيرات المناخية بهدف دعم العمل على المستوى العالمي وعلى أرض الواقع، وذلك في إطار خطة التنمية المستدامة الأوسع لعام 2030، وبحضور وزيرى الزراعة والبيئة فى دولة بنما.

يهدف الحدث إلى تعزيز الحلول الخضراء والمرنة للمناخ في الزراعة للاستجابة لأزمة المناخ ، وفقدان التنوع البيولوجي ، وتدهور النظام البيئي ، والجوع والفقر ، ويناقش الحدث كيفية مساعدة نظم الأغذية الزراعية الخضراء والمقاومة للمناخ  في تلبية الطموحات المناخية، حيث تستخدم الزراعة الخضراء والمقاومة للمناخ الممارسات والتقنيات والابتكارات الزراعية التي تعزز الإنتاجية بطريقة مستدامة ، وتزيد من المرونة والأمن الغذائي ، وتقلل من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري ، وتضمن دخولًا أعلى لصغار المنتجين، حيث يتطلب الوضع ضرورة العمل على أرض الواقع ، بالتعاون مع أعضاء المنظمة وشركائها لتقديم أفضل دعم للبلدان مع تعظيم التآزر وتقليل المفاضلات.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة  على أهمية هذه الجلسة المتعلقة بالزراعة المستدامة والمرنة والتى تؤكد على أهمية الأمن الغذائي، وقد قامت مصر بعمل عملية تحولية في هذا المجال فلم يكن التحول إلى الزراعة المستدامة أمراً سهلاً ، حيث تم دمج تغير المناخ في الكثير من القطاعات و لم يعد يقتصر على قطاع معين ولكنه أصبح قضية قطاعية تؤثر على عدة قطاعات .

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: