الداخلية: ضرباتنا متوالية للجان الإخوان الإرهابية..ونرفض التجاوز فى حق المواطن

اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية

اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية

أكد وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار أنه لا يمكن للدولة التصالح مع الإرهابيين أو مع من تلوثت أيديهم بالدماء.

وأضاف “عبد الغفار” خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء اليوم، بمقر قطاع الأمن الوطنى في مدينة نصر، وعن أزمة الأطباء مع أفراد الشرطة بمستشفى المطرية، قال وزير الداخلية “نحن نكن كل تقدير واحترام لأطباء مصر، وحريصون على سلامة الأطباء أثناء ممارسة عملهم، وحدث شجار فى مستشفى المطرية ، يتم النظر فيه حاليا أمام النيابة، ونحن لن نتوانى عن تقديم كافة المعلومات المطلوبة للنيابة، وقد أحالنا المخالفين إلى المجالس التأديبية بالوزارة”.
وأشار الوزير إلى أن وزارة الداخلية هى أول جهة تواجه التجاوزات أو الأخطاء الفردية التي تصدر من قبل قلة قليلة من أبناء الشرطة، لافتا إلى أن جميع رجال الشرطة يرفضون التجاوز فى حق المواطن أو إهدار كرامته.

وبخصوص الأنباء التي تتردد حول مقتل الإرهابي شادى المنيعي في سيناء، أكد وزير الداخلية أنه حتى الآن لم تتوصل الأجهزة الأمنية إلى أي معلومات حول مقتل شادى المنيعى من عدمه.

وأكد وزير الداخلية أن مصر تواجه مخططا إرهابيا كبيرا لزعزعة الدولة وهدمها، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية تعمل على مدار الـ24 ساعة من خلال جمع المعلومات، والضربات الاستباقية لإحباط ذلك المخطط.

وأضاف أن الأجهزة الأمنية نجحت – بالفعل – في تقويض حركة الإرهاب في مصر، وشل حركة العناصر الإرهابية، من خلال الضربات المتوالية للجان النوعية لتنظيم الإخوان الإرهابي، وعدد من التنظيمات الإرهابية الأخرى، ومن بينها (أجناد مصر)، بالإضافة إلى تجفيف منابع تمويل العناصر الإرهابية؛ ما حد من قدرتها على شراء الأسلحة والمواد المتفجرة المستخدمة في العمليات الإرهابية.

وأكد الوزير عدم وجود عناصر أجنبية في مصر تابعة لتنظيم داعش الإرهابي، مشيرا إلى وجود اتصال بين عناصر تنظيم الإخوان الإرهابي وبين العناصر المتبنية لأفكار تنيظم داعش، والذي بات مجرد فكر.

وأضاف وزير الداخلية أنه لا يوجد أي حالات لإسقاط الجنسية عن أي مصري، مشيرا إلى أن بعض حاملي الجنسيات الأجنبية يتنازلون “طوعا” عن الجنسية المصرية بسبب اشتراط بعض الدول كألمانيا على عدم حمل اي جنسية أخرى معها.

وفيما يتردد بشأن تحديد الأجهزة الأمنية لعدد من المشتبه فيهم في حادث إسقاط الطائرة الروسية ، أكد الوزير أن الأجهزة الأمنية تقوم بفحص العديد من المشتبه فيهم، نافيا تحديد هوية مرتبكي الحادث.

وفي ختام المؤتمر الصحفي الذي عقده وزير الداخلية مساء اليوم بمقر قطاع الأمن الوطنى في مدينة نصر، تم عرض فيلم تسجيلي تناول جهود الأجهزة الأمنية في إحباط العمليات وضبط الخلايا الإرهابية خلال الفترة من نوفمبر الماضى وحتى الآن، تضمن اعترافات للعناصر الارهابية التي تم إلقاء القبض عليها، وكذلك عرض للمضبوطات التى كانت بحوزتهم.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: