البحوث الفلكية: تداخل أجواء فصول السنة ببعضها متعلق بالغلاف الجوى

الوطن المصري- جيهان جابر

قال الدكتور جاد القاضى، مدير المعهد القومى للبحوث الفلكية إنه يوجد العديد من الحسابات الفلكية المرتبطة بموقع الأرض أمام الشمس ودورانها حول محورها، وهى الحسابات الفلكية الخاصة بالدول الواقعة حول مدار السرطان، وهناك 4 أيام ثابتة على مدار العام لأن سرعة الأرض ودورانها حول الشمس وعلى محورها ثابتة على مدار القرن.

وأوضح مدير المعهد القومى للبحوث الفلكية أنه هناك 4 أيام يسمون الإنقلاب الصيفى وتبدأ يوم 21/6 وهو بداية فصل الصيف فلكيا وتكون عدد الساعات الخاصة بالنهار أطول ما يكون ولذلك يسمى إنقلابا، و4 أيام بداية الخريف يسمون الاعتدال الخريفى 21 سبتمبر وبداية الشتاء تسمى الانقلاب الشتوى حيث يزيد عدد ساعات الليل، والاعتدال الربيعى يكون فى 21 مارس.

وأضاف مدير المعهد القومى للبحوث الفلكية خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “8 الصبح”، المذاع على شاشة “dmc” أننا شعرنا بطقس الشتاء فى شهر رمضان الماضى، بالرغم من أن فصل الربيع كان قد أوشك على الانتهاء، وهذا الأمر مرتبط بأشياء عديدة داخل الغلاف الجوى للأرض، وهو ما نطلق عليه الطقس أو المناخ، وهو أمر مرتبط بظواهر عديدة، والعامين الماضيين كنا نشعر بدرجات حرارة لفصل سابق للفصل الذى نعيشه، أن يوم 23 سبتمبر فلكيا هو انتهاء لفصل الصيف وبداية فصل الخريف.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: