محمد الإتربي رئيس اتحاد المصارف العربية

الإتربي: نتطلع لمزيد من الشراكات بين الدول العربية والأوربية بعد ارتفاع حجم التبادل التجاري لـ 290 مليار يورو

كتب – خالد عبد الحميد

أكد القيادى المصرفى محمد الإتربي، رئيس اتحاد المصارف العربية، أن القمة المصرفية العربية الدولية للعام 2022، تعزز التعاون المشترك العابر للقارات؛ لبحث آفاق اقتصادية جديدة، آملين أن تتحول مناقشاتنا على مدار اليومين القادمين إلى حلول عابرة للقارات تساهم فيها المؤسسات المالية والمصرفية في تأمين احتياجاتنا من سلاسل التوريد والسلع الأساسية، والطاقة، وتلبية الاحتياجات التمويلية، بهدف رسم الخروج الآمن من الأزمة الحالية بأقل الخسائر الممکنة.

وقال خلال افتتاح فعاليات القمة المصرفية العربية الدولية للعام 2022، إن حجم التبادل التجاري بين الدول العربية ودول الاتحاد الأوروبي، والذي يزيد عن 290 ملیار يورو، نواة جيدة لتحقيق مزيد من الشراكات بين الدول العربية ودول الاتحاد الأوروبي، وبما يحث على إقامة مشروعات اقتصادية وانتاجية جديدة بين الكتلتين الإقليميتين وفتح مجالات جديدة، مثل مشروعات التكنولوجيا والرقمية والخدمات والطاقة الخضراء والذكاء الاصطناعي والأمن الغذائي والرعاية الصحية والتعليم والطاقة، آملين أن يمتد ذلك التعاون ليشمل شراكات عربية أوروبية في كافة المجالات المالية كالتامين والتمويل متناهي الصغر والتأجير التمويلي والتخصيم، وغيرها من مجالات هامة.

ويعزز ذلك التعاون وجود مؤسسة عريقة في التمويل، مثل مؤسسة فرانكفورت للتمويل، وما لديها من خبرات في مجال التمويل، ويسمح لمزيد من عمليات التمويل في مشروعات تنموية تحقق أهداف الاستدامة، والحفاظ على المناخ وضمان التحول للطاقة النظيفة.

 

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: