«الأوقاف»: مهلة شهر لسداد جميع المستحقات المتأخرة للهيئة

الوطن المصري – جيهان جابر

أكدت هيئة الأوقاف المصرية، أنها ستعطي مهلة لمدة شهر من تاريخه لأي شخص أو جهة عليها مستحقات متأخرة للهيئة لسرعة سدادها.

وأكدت الهيئة أنها ستبدأ اعتبارا من 9 يونيو القادم في نشر قائمة سوداء بأسماء أي شخص أو جهة عليها مستحقات متأخرة لم تقم بسدادها أو صادر ضده أو ضدها حكم نهائي ويماطل أو تماطل في تنفيذه .

وحذر الدكتور محمد مختار جمعة وزير الإوقاف من المماطلة في أداء مال الوقف حيث أكد أن هيئة الأوقاف المصرية تحرص على  وأوضح أن الهيئة تعد قائمة سوداء بالمعتدين على أي وقف أو المعطلين لتنفيذ أي حكم لصالحه والمتقاعسين عن أداء حقه عليهم.

وكان قد عقب الوزير على وقت فتح بيوت الله بكامل طاقتها قائلاً: على الرغم من الفرحة العارمة بفتح بيوت الله عز وجل فإنك قد تجد من يتساءل عن سر توقيت هذه القرارات.

وقال إن اتخاذ أي قرار إنما يُبنى على تقدير متخذ أو متخذي القرار للمصلحة ، فعندما وجه الرئيس بتكثيف العمل بمسجد الإمام الحسين ليكون افتتاحه في أول يوم من أيام الشهر الفضيل وكان ذلك يتطلب غلق المسجد غلقا كاملا فترة إنهاء الأعمال بالمسجد حتى تتمكن فرق العمل المكثف من إنجاز المهام في الوقت المحدد.

وتابع: وهل هذا هو التوقيت المناسب لمثل هذا القرار وكيف يغلق مسجد الإمام الحسين في هذا الشهر الفضيل، دون أن يدرك من تحدث أن ذلك إنما كان لإعداد المسجد على أفضل صورة قبل بداية الشهر الفضيل وهو ما تم بفضل الله تعالى وأقيمت الصلاة فيه طوال الشهر الفضيل، و قد اعتدنا أن نعلن الإنجازات حين افتتاحها وليس عند تدشينها تحقيقا لأعلى درجات المصداقية والتحول من الوعود إلى الإنجازات.

وفيما يتصل بفتح المساجد فتحا كليا في هذا التوقيت فإن اللجنة المختصة بإدارة أزمة الأوبئة والجوائح الصحية كانت ترى التريث حتى نهاية الشهر الفضيل ومرور أيام العيد بخير نظرا لما يصاحب هذه المواسم والأعياد الدينية عادة من مزيد اختلاط، وقالت اللجنة في حينه سننظر الأمر وتطوراته خلال شهر رمضان وأيام العيد فإن مر الأمر بخير سنتجه نحو فتح كثير من مجالات الحياة العامة بما فيها الأمور المتصلة بدور العبادة وهو ما تم بفضل الله عز وجل فصبرنا قليلا من الوقت لنعبر بفضل الله عز وجل بالأمر إلى بر الأمان وهو ما تم بفضل الله وعونه.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: