القيادي المصرفي هشام عكاشة

« الأهلي المصري» يفتتح فرعا جديدا في جنوب السودان.. قريبا

الوطن المصري _ ناريمان عبد الله
قال القيادي المصرفي هشام عكاشة، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، إن البنك يعتزم افتتاح فرع جديد بجوبا بجنوب السودان قريبًا.
وأشار إلى ريادة البنك الأهلي في الوجود الأفريقي، حيث تم تأسيس مكتب تمثيل البنك في مدينة جوهانسبرج بجنوب أفريقيا عام 1993، ثم الوجود بمكتب تمثيل في أديس ابابا بأثيوبيا ومؤسستين تابعتين للبنك الأهلي المصري الخرطوم بالسودان منذ عام 2012.
وأكد “عكاشة”، أهمية الوجود المصرفي في القارة السمراء من خلال تقديم مختلف الخدمات المصرفية والاستشارية للشركات المصرية التي تستهدف الاستثمار بالسوق الأفريقية، تعزيزا لحركة الاستيراد والتصدير بين مختلف دول القارة، والذي ينعكس بدوره على الاقتصاد المصري والناتج القومي.
وصرح بأن استمرار البنك الأهلي المصري كأكبر مساهم في البنك الأفريقي فئة “ب” (non-sovereign shareholder)، يأتي نتيجة للعلاقة الممتدة والتعاون المثمر مع البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد منذ تأسيسه عام 1993؛ أي: ما يزيد عن ربع قرن، حيث يحرص البنك الأهلي على استغلال كافة إمكاناته وشبكة علاقاته للمساهمة في النهوض بالاقتصاد الافريقي، مؤكدًا على أن تلك المشاركة تأتي في إطار استراتيجية البنك الداعمة لتوجهات الدولة والبنك المركزي لتنمية التعاون المشترك بين دول القارة الافريقية وخاصة في القطاع المصرفي، وكذا دعم حركة التجارة البينية بين دول القارة.
وأكد عكاشة، أهمية الوجود المصرفي في القارة السمراء من خلال تقديم مختلف الخدمات المصرفية والاستشارية للشركات المصرية التي تستهدف الاستثمار بالسوق الأفريقية، تعزيزا لحركة الاستيراد والتصدير بين مختلف دول القارة والذي ينعكس بدوره على الاقتصاد المصري والناتج القومي، مشيرًا إلى أن اختيار العاصمة الإدارية الجديدة كمقر للاجتماع السنوي للبنك الأفريقي (والذي يضم مساهمي البنك من كافة الدول الأفريقية، ويشارك به أكثر من 3 آلاف شخصية مصرفية وحكومية ودولية رفيعة المستوي) يؤكد الأهمية الاستراتيجية لها، والتي ستصبح مركزا متكاملا للمال والأعمال في أفريقيا والشرق الأوسط، وفقا لخطط الدولة، وهو ما يلفت أنظار العالم إلى أهمية العاصمة الإدارية.
وكان البنك الأهلي المصري قد شارك في الاكتتاب في زيادة رأس مال البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد (AFREXIM Bank) وذلك بمبلغ 326.6 مليون دولار، مع سداد نسبة الـ40% المطلوبة حاليا بقيمة 130.6 مليون دولار، يأتي ذلك بعد توجيه البنك الأفريقي الدعوة للمساهمين للمشاركة في زيادة رأس ماله المصدر بقيمة 6.5 مليار دولار يسدد منها حاليا 40% بقيمة 2.6 مليار دولار.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: