بائع الليمون

“الأمن” يكشف حقيقة رواية الطفل “بائع الليمون”

الوطن المصرى – عبد العال مصطفى

بعد أقل من 24 ساعة من بث فيديو له على إحدى القنوات الفضائية ، كشف مصدر مطلع، أن التحقيقات التي أجريت بشأن الطفل إسلام إبراهيم أحمد الذي اشتهر على مواقع التواصل الاجتماعي بـ” بائع الليمون “، كشفت أن والديه على قيد الحياة.

وكان مقطع فيديو قد تم عرضه على قناة القاهرة والناس، وشهد مشاركة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، لطفل ادعى وفاة والديه بحادث سير، واضطراره للعمل لرعاية أشقائه والإنفاق عليهم.

وأكد المصدر عدم صحة ادعائه وأن والديه منفصلان، وأن أمه متزوجة من شخص آخر ووالده مودع بسجن الحضرة لتنفيذ عقوبة لمدة عام في قضية تبديد، والطفل مقيم طرف جده لوالدته

كانت وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام، قد رصدت تداولًا واسعًا لمقطع مصور لطفل بعنوان “بائع الليمون”، تبعه مقطع آخر أثير فيه تعرضه للخطر واستغلاله اقتصاديًّا من قبل أحد ذويه، وبعرض الأمر على المستشار النائب العام أمر بالتحقيق في الواقعة لكشف حقيقتها.

وأخطرت النيابة العامة “خط نجدة الطفل” وطلبت تحريات الشرطة حول الواقعة، وندبت “لجنة الحماية الفرعية بالمجلس القومي للأمومة والطفولة” بمركز كوم حماده بإعداد تقرير حول الحالة التي عليها الطفل، ومدى تعرضه للخطر، والتوصيات المقترحة بشأنه.

إقرأ أيضا

الأمن يضبط ورشة لتصنيع الأسلحة النارية بدمياط

 

 

اترك رد

×

×

%d مدونون معجبون بهذه: