الأسبوع المقبل..عرض مقتطفات من الفيلم المصرى “الأسماك تموت مرتين” بمهرجان “كان”

يعرض المخرج أحمد فوزى صالح  مقتطفات من النسخه  النهائيه للفيلم المصرى “الأسماك تقتل مرتين”، الأسبوع المقبل ،وذلك ضمن فاعليات سوق مهرجان كان السينمائى الدولى،المقرر افتتاح دورته ال69 مساء الأربعاء11مايو المقبل
يقدم الفيلم قصة شابين يعشقان كرة القدم وجدا نفسيهما فى موقف خاص، حيث تم اتهامهما بالاشتراك فى قتل جمهور فريق الأهلى بالواقعة الشهيرة التى حدثت فى استاد بورسعيد، وقد حُكم عليهما بالإعدام، هذا الحكم يمكن أن يُنفذ بعد يوم، شهر أو سنة، وعلى السطح تبدو حياتهما طبيعية، حيث يعيش كل منهما بشكل عادى بين البيت، المقهى والأصحاب.
العمل من إنتاج شركة Haut les Mains Productions التى تقع فى مدينة ليون الفرنسية، وقد تأسست فى 2009 بواسطة المنتجين المستقلين كريم أيتونا وتوماس ميكوليه، وساهم فى إنتاج الفيلم شركة البطريق، والتلفزيون اليابانى، ومن المخطط إطلاق الفيلم فى دور العرض السينمائية، وعبر شبكات التلفزيون، وذلك بعد انطلاقه بعدد من مهرجانات السينما الدولية.
كان مشروع فيلم “الأسماك تُقتل مرتين” قد فاز بـجائزة ما بعد الإنتاج فى الدورة الثانية من منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك ضمن فعاليات مهرجان الإسماعيلية الدولى للأفلام التسجيلية والقصيرة، حيث حصل الفيلم على تمويل بقيمة 15 ألف دولار على هيئة خدمات إنتاجية مقدمة من شركة أروما.
كما شارك المخرج أحمد فوزى صالح بمشروع الفيلم فى ورشة عملMENA Goes Berlin لصناع الأفلام الوثائقية بالعاصمة الألمانية برلين فى سبتمبر – 2014، التى نظمتها مبادرة Documentary Campus e.V بالتعاون مع معهد جوته بالقاهرة، واستهدفت الورشة صناع الأفلام الوثائقية فى شمال أفريقيا والشرق الأوسط، الذين يمتلكون مشروعات أفلام وصلت لمراحل إنتاج متقدمة وقد تحصل على اهتمام إعلامى.
أحمد فوزى صالح مخرج وناشط فى مجال حقوق الإنسان، وُلد فى الإسكندرية إلا أنه نشأ فى مدينة بورسعيد، حصل على ليسانس فى التاريخ من جامعة قناة السويس ثم التحق بـالمعهد العالى للسينما بالقاهرة لدراسة السيناريو وتخرج منه عام 2009، وشارك كباحث وكاتب فى العديد من الأفلام الوثائقية، وأخرج فيلماً تجريبياً قصيراً يحمل اسم موكا، ثم قدم فيلمه الوثائقى “جلد حى” عام 2010 الذى عُرض فى 20 مهرجاناً دولياً وحصل على عدة جوائز.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: