صورة أرشيفية

اعترافات مثيرة لعامل الكافيتريا المتهم باستقطاب الفتيات لممارسة الحرام

الوطن المصرى – علاء سعد

أدلى المتهم باستقطاب الفتيات واستخدامهن لممارسة الحرام والأعمال المخلة بالآداب باعترافات تفصيلية مثيرة أمام وكيل النائب العام .

كشفت تحقيقات النيابة العامة عن قيام المتهم “شريف محمد” 36 سنة، عامل كافيتريا بالتعامل مع المجني عليها «ه.ا» بأن استخدمها في ممارسة أعمال الفجور والدعارة وكان ذلك من خلال استغلال ضعفها وحاجتها للمال لرعاية صغيرتها بقصد استغلالها بأن طلب منها الظهور دون ملابس، في مكالمة مع أحد عملائه ثم طلب منها ممارسة علاقة مع آخر والإقامة معه لمدة أسبوع مقابل مبلغ مالي.

وأضافت التحقيقات قيام المتهم بتحريض أنثى وهي المجني عليها سالفة الذكر على ارتكاب الفجور والدعارة وسهل لها ذلك واستخدمها لممارسة تلك الأفعال وأنشأ وأدار صفحة خاصة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تحمل اسم «الموقع الرسمي للزواج الشرعي» بهدف تسهيل الجرائم موضوع الاتهامات السابقة.

واعترف المتهم بالتحقيقات بأنه القائم على إدارة الصفحة، وأنه اتفق مع رجل عربي الجنسية على الزواج بالمجني عليها مقابل 5 آلاف جنيه في الأسبوع وأنه ضبط حال اصطحابها له.

كما قال العقيد شرطة شريف محمد سعد الدين اليمني بالإدارة العامة لمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، إن تحرياته السرية توصلت إلى إنشاء المتهم صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بقصد ارتكاب جرائم الاتجار بالبشر واستخدامه المجني عليها بقصد استغلالها في ممارسة أعمال الفجور والدعارة وأنه تمكن من ضبط المتهم وبرفقته المجني عليها وبحوزته هاتف محمول يحوي العديد من المراسلات الدالة على ارتكابه للواقعة وبمواجهته أقر باستغلاله المجني عليها في أعمال الدعارة لقاء مكاسب مالية.

فيما أقرت المجني عليها في أقوالها بالتحقيقات بقيام المتهم باستخدامها في ممارسة أعمال الفجور مع الرجال دون تمييز بقصد استغلالها ووعدها بإعطائها مبالغ مالية نظير تلك الممارسات الآثمة مستغلا ضعفها وسوء أوضاعها المعيشية وحاجتها للإنفاق على عائلتها

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: