دعوات الملايين .. تركيب 3 دعامات بالقلب لنجم الأهلى السابق

الوطن المصري – عمر خالد 

استقرت الحالة الصحية لإسلام الشاطر نجم النادي الاهلي  السابق، بعد تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة نقل على إثرها للمستشفى، حيث أجرى قسطرة فى القلب ثم خضع لعملية تركيب ثلاثة دعامات، وكان إسلام الشاطر يخوض مباراة ودية داخل النادي الأحمر في الجزيرة، قبل أن يشعر بالتعب ليتم نقله على الفور إلى أحد المستشفيات، ليخضع لجراحة دقيقة بالقلب، حيث خضع لقسطرة بالقلب وتم تركيب 3 دعامات له.

وكتب أحمد شوبير عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “خالص الأمنيات بالشفاء للصديق العزيز الكابتن إسلام الشاطر، تركيب دعامات بعد عمل قسطرة اليوم في أحد مستشفيات القاهرة” .

إسلام الشاطر من مواليد 16 نوفمبر عام 1976، إسلام الشاطر الذى شغل مركز الظهير الأيمن حقق إنجازات عديدة فى ذاكرة الكرة المصرية، وبدأ مشواره الكروى بنادى الأولمبى السكندرى، ثم انتقل للإسماعيلى ومنه لصفوف الزمالك لفترة وجيزة، قبل أن يتألق بقميص الأهلى عقب فترة احترافية بنادى اتحاد جدة السعودى، قبل أن يلعب لصفوف فريقى حرس الحدود وبتروجت بنهاية مسيرته الكروية.

خلال مسيرة الشاطر الكروية حقق إنجازا تاريخيا لم يحققه أى لاعب على مدار المواسم الماضية وهو التتويج ببطولة الدورى مع ثلاث فرق مختلفة، فتوج به مع الإسماعيلى موسم 2001- 2002، وحقق الدرع مع الزمالك موسم 2003- 2004، كما فاز به أيضا للمرة الثالثة مع الأهلى من خلال تواجده داخل القلعة الحمراء منذ موسم 2005 وحتى 2009.

وحقق إسلام الشاطر رقمًا قياسيًا أيضا بعد تتويجه بـ20 بطولة مع أربعة أندية مختلفة، بدأ الشاطر ببطولتى الدورى2001-2002 والكأس 2000 مع الدراويش، ثم الدورى موسم 2003-2004 مع الزمالك، و3 بطولات دوري أبطال أفريقيا مع الأهلي 2005، 2006، 2008 والدوري المصري 4 مواسم متتالية مع الأهلي أيضًا وكأس السوبر الأفريقي 2006، 2007 وكأس مصر 2006 و2007 مع الأهلي والسوبر المصري 2005، 2006، 2007 مع الأهلي، ثم حقق مع حرس الحدود كأس مصر 2009 و2010 والسوبر المصري 2009.

يملك إسلام الشاطر فى ذاكرته الكروية 4 مباريات لا تنسى على رأسها لقاء الإسماعيلي والأهلى الذى انتهى بنتيجة 4-4 فى الدورى والذى كان سببا رئيسيا فى تتويج الدراويش بالدورى، وانتصار الإسماعيلى 4-0 على الأهلى فى دورى أبطال العرب، حيث سجل هدفاً وصنع آخر، ومباراة الأهلى والصفاقسى التونسى التى توج فيها المارد الأحمر بدورى الأبطال أفريقيا بهدف قاتل حيث قدم الشاطر نصف ساعة تاريخية فى تلك المباراة، فضلا عن نهائى كأس مصر بين الاهلى وحرس الحدود حينما كان لاعباً فى الفريق الساحلى وقاد فريقه لخطف لقب الكأس من أنياب الأهلى.

وحتى بعد إعلانه قرار الاعتزال لم يبتعد إسلام الشاطر عن النجاح فلقد تفرغ للعمل الإعلامى ونجح فى إدارة حوارات ممتعة مع مشاهير الكرة المصرية فى عدة قنوات تليفزيونية من بينها قناة الأهلى.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: