اختطاف سائق مصري بالسعودية.. وشقيقه يناشد الرئيس التدخل

المختطف عادل ميخائيل عبد الباقي
اختطف مجهولون سائق مصري، يعمل في السعودية منذ ١٢ عامًا، وتركوا سيارته بطريق الملك عبد العزيز – جدة الصحراوي.
وقال شقيق المختطف عادل ميخائيل عبد الباقي، إن شقيقه “عدلي” تم اختطافه منذ يوم ١٣ أبريل الماضي بالطريق المُشار إليه، وذلك أثناء عودته من عمله، وترك الجناة سيارته بمنطقة جبلية.
وأضاف شقيق المختطف، أنهم تلقوا اتصالًا من زملاء شقيقه بالعمل باختفائه، لافتًا بانقطاع الاتصال به منذ هذا التاريخ، وعُثر على سيارته، ولم يكن بداخلها.
وأشار شقيق السائق المختطف، إلى أنهم تواصلوا مع السفارة والقنصلية المصرية بالسعودية، إضافةً إلى وزارة الخارجية، لكن الجهات لم تتبن أي موقف إيجابي تجاه قضيتهم.
وأضاف أن الجهات السالفة اكتفت برد واحد: “عفوًا يافندم لا يزال مختفيًا، وتم إرسال استعجال إلى السلطات السعودية لإفادتنا بالرد، مفيش معلومات لِسَّه”، بحسب قوله.
وتابع: “السفارة أبلغتنا أنه تم اختطافه، ومرة أخرى احتمالية احتجازه لدى مسؤول سعودي لوجود خلاف بينهما”، موضحًا: “السفارة في الطراوة”.
وطالب عادل ميخائيل عبد الباقي، المسؤولين بسرعة التحرك لانقاذ شقيقه، مناشدًا الرئيس عبد الفتاح السيسي التدخل.
سيارة المختطف

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: