إيطاليا تقرر إيقاف المعلمين عن العمل حال عدم حصولهم على شهادة تطعيم

الوطن المصري – جيهان جابر

طلبت وزارة التعليم فى إيطاليا، إيقاف المعلمين والمعلمات الذين رفضوا لقاح كورونا، والذين لم يحصلوا منهم على جواز سفر كورونا أو ما يطلق عليه “شهادة التطعيم”، ومنعهم من دخول المدارس التى ستبدأ فى 1 سبتمبر المقبل.

وأشارت صحيفة “اسكولى انفورمى” الإيطالية إلى أن وزارة التعليم شددت على أن اهمية حصول جميع العاملين بالمدارس على لقاح كورونا، من الموظفين إلى المعلمين والمعلمات، وفى حالة عدم تلقى اللقاح فلن يكون هناك وظيفة فى أى مدرسة وسيتم إيقافه.

تأتى مذكرة تفسيرية أخرى من الوزارة لشرح جواز المرور الأخضر الإلزامي عند العودة إلى الفصل مع العام الدراسى الجديد 2021/2022، التى ستبدأ 1 سبتمبر المقبل.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكومة الإيطالية قالت إن الشهادة الصحية شرط أساسى للعودة إلى المدارس ولذلك، فإنه سيتم إيقاف معلمى المدارس الابتدائية والثانوية الذين لم يحصلوا على الشهادة الصحية، ومن اليوم الخامس لعدم الحصول على الشهادة الصحية والغياب سيتم وقف الراتب، وفى حالة الجامعات، فإن العقوبة ستعتمد على رؤساء الجامعات لأن لديهم قانونًا خاصًا بالاستقلال الذاتى.

ومن المقرر الآن أن تطبق الحكومة برئاسة ماريو دراجي الاستخدام الإلزامي للشهادة الصحية، التى توضح الحصول على تطعيم ضد كورونا أو نتيجة اختبار سلبية، لرحلات طيران المسافات الطويلة، والسفر عبر السكك الحديد والعبارات، اعتبارًا من سبتمبر، وفقًا لمسؤول حكومي.

ودافع وزير التربية والتعليم، باتريسيو بيانكي،الذي قال على أى حال، أن نسبة التطعيم بين المعلمين مرتفعة للغاية، “يجب أن نعود للعيش فى المدرسة بحضور كامل، والتطعيم هو السبيل الوحيد للقيام بذلك”.

وأشارت الصحيفة إلى أن إيطاليا فرضت أيضا الشهادة الصحية فى وسائل النقل، حيث إنها إلزامية فى بعض وسائل النقل العام ولكن ليس في كل شيء، وهي فرضية تم طرحها والتي أثارت الكثير من الجدل. ستكون الوثيقة إلزامية للصعود على متن طائرة في إيطاليا واستخدام السفن والقوارب التي تربط مناطق شبه الجزيرة ، باستثناء تلك التي تنضم إلى المضيق الذي يفصل كالابرياز.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: