إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين في أبوتشت بقنا‎

 
صورة ارشيفية
مراسل«ONA»:
تمكنت الأجهزة الأمنية بقنا، بالتنسيق والجهود الشعبية والتنفيذية بمركز أبوتشت، من عقد جلسة صلح لإنهاء خصومة بين عائلتي «حزين» و «عيسى».
جاء ذلك بحضور الشيخ أحمد الكلحي مدير عام أوقاف مركز أبوتشت، والعقيد أحمد فجر رئيس فرع البحث الجنائي، والعقيد جمال سالمان، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمركز.
وشهد الصلح قيام المتهم الأول بتقديم«القودة » لشقيق المجني عليه، وإعلان إنهاء الخصومة الثأرية بين العائلتين وسط تكبير الحضور من القرية والقرى المجاورة .
تعود أحداث الخصومة الثأرية إلى نوفمبر 2015، عندما لقي قناوي عبد الرازق عيسى، مصرعه، إثر إصابته بطلقات نارية، بسبب خلافات عائلية مع 3 أشخاص من عائلة «حزين »، وهم عرفات نظمي محمد وشقيقه ووالده.
 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: