السعيد

أيام عبد الله السعيد معدودة فى الأهلى بعد تلقيه عرض بـ 90 مليون جنيه من الجزيرة

كتب – رامى جوهر

أصبحت أيام صانع ألعاب فريق الأهلى ومنتخب مصر فى القلعة الحمراء معدودة بعد دخول نادى الجزيرة الإمارتى على الخط وقيامه بعرض مغرى لشراء السعيد لمدة عامين مقابل 90 مليون جنيه مصرى .

كان مسئولو الجزيرة الإماراتى قد توصلوا لاتفاق شبه نهائى مع عبد الله السعيد صانع ألعاب الأهلى -وفقا لمصدر مقرب من اللاعب- للحصول على خدماته لمدة موسمين مقابل 5 ملايين دولار أى ما يعادل 90 مليون جنيه مصرى، يحصل على 2 مليون منهما فى بداية التعاقد على أن يحصل على 3 ملايين الأخرى مطلع الموسم بعد المقبل.

ورفض عبد الله السعيد إغراءات الأهلى لتجديد تعاقده الذى ينتهى بنهاية الموسم الجارى مقابل 10 ملايين جنيه فى الموسم وعقد إعلانى قيمته مليون جنيه بجانب مكافآت مُجزية حال التتويج ببطولة أفريقيا تحديدًا وإعفاؤه من نسبة المشاركة، مشترطًا الحصول على نفس القيمة التى سيحصل عليها حال رحيله خارجيًا، وهو الأمر ترفضه إدارة الأهلى حتى الآن لعدم حدوث “فتنة” فى الفريق نتيجة الفوارق الشاسعة بين عقود اللاعبين وهو ما ينذر بثورة داخل صفوف أكبر فريق عربى وافريقى.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: