أول تعليق برلماني لمواجهة طاعون «أوميكرون»

في اول تحريك البرلمان  لمواجهة ظهور متحور كورونا الجديد ببعض الدول الافريقية وتحديدا بجنوب أفريقيا ،  تقدم النائب أحمد حته عضو مجلس النواب بطلب احاطة  موجه إلى رئيس الوزراء والدكتور خالد عبدالغفار  وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بعمل وزير الصحة والسكان حول الاجراءات والتدابير التي تم اتخاذها لمواجهة متحور فيروس كورونا الجديد أو ميكرون وضمان عدم وصولة إلى مصر .

وأكد النائب أن التحور للفيروس ليس شيئا جديدا، وخلال الفترة الماضية نجحت مصر في مواجهة متحور ” دلتا” و” دلتا بلس” وعدم دخوله أو تفشيه في مصر، ولكن هناك مخاوف من سلالة كورونا الجديدة “B.1.1.529” أو ما أطلق عليه متحور “اوميكرون” التي ظهرت في جنوب إفريقيا وهي اكثر قابلية للعدوى وانتشرت بشكل سريع في بعض المدن بجنوب إفريقيا وفق ما أكدته منظمة الصحة العالمية .

وطالب ” حته ” بحضور الدكتور خالد عبد الغقار وزير التعليم العالي والبحث العلمي بوصفه القائم بأعمال وزير الصحة لمجلس النواب  لشرح الإجراءات التي تم اتخاذها  من قبل الحكومة والرد على أي شائعات حول وجود المتحور بمصر أو إصابة مصريين به ، مشيدا  بالاجراءات و التدابير،  التي اتخذتها مصر لمنع متحور فيروس كورونا الجديد، الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية “أوميكرون”  ومنها قراروقف الطيران مع جنوب إفريقيا، بسبب متحور كورونا الجديد “أوميكرون” واتخاذ اجراءت الكشف والمواجهة  بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بمنافذ الدخول .

ودعا عضو مجلس النواب إلى زيادة الجرعات  لتلقي التطعيمات و اللقاح المضاد لفيرس كورونا خلال الفترة المقبلة وعودة الاجراءات الاحترازية واتخاذ كل السبل لضمان سلامة المواطنين وعدم تفشي الجائحة خاصة ان المجلس وافق منذ ايام قليلة هلى قانون مواجهة الأوبئة والجوائح ” والذي أعطى لرئيس الوزراء الأدوات لمواجهة أي وباء والقرارات للحد منه .

كما طالب النائب أحمد حته ايضا برفع درجة الاستعدادات القصوى بجميع المنافذ الجوية والبرية والبحرية لمصر، للتأكد من خلوالقادمين الى مصرمن المتحور الجديد واجراء الاختبارات اللازمة  للكشف عن المتحور أوميكرون.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان أن  البيانات  والمعلومات الواردة من منظمة الصحة أكدت التزايد السريع لمعدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد بجنوب إفريقيا لا سيما في مقاطعة “جاوتينج” وأن الارتفاع في الحالات  يعود لوجود تحور جديد في فيروس كورونا ، وأن المتحور جديد للفيروس((B.1.1.529   او”او ميكرون”   تم اكتشافه في جنوب إفريقيا وبتسوانا، ويحتوي على عدد كبير من الطفرات  التي كانت موجودة في متحورات أخرى، مثل “دلتا او دلتا بلس”

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: