أوقاف سوهاج تنظم ندوه حول سلوك المؤمن عقب انتهاء شهر رمضان‎

مديرية أوقاف سوهاج
نظمت مديرية أوقاف سوهاج، ندوة دينية بمسجد الرحمن، إدارة أوقاف شمال، بمركز دار السلام، بعنوان “حال المؤمن بعد رمضان”، بحضور عدد من قيادات مديرية الأوقاف.
وتحدث الشيخ عبد الرحمن اللاوى مدير المساجد بسوهاج، فى الندوة حيث قال، عندما يفرغ المؤمن من أداء طاعة من الطاعات ويوفقه الله بعدها لفعل طاعة آخرى، فهذا دليل القبول من الله تبارك وتعالى، فإذا استمر المؤمن بعد شهر رمضان، على ما كان عليه من أدب وسلوك فى رمضان، فذلك توفيق من الله تعالى، وهذا هو حال المؤمن فى عمله، فهو ينتقل من طاعة إلى طاعة، ومن قربة إلى قربة، حتى يكون فى قرب مستمر من ربه، مشيرًا إلى أن النبى صلى الله عليه وسلم، حث على صيام ستة أيام من شوال، اتباعًا لشهر رمضان الذى انقضت أيامه.
وأضاف اللاوى، خلال الندوة أن المؤمن كما يتقرب إلى الله بالصيام، يتقرب إليه أيضًا بالطعام والشراب، فى غير إسراف ولا مخيلة، فلقد أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن للبدن حقًا، وأن الله يرضى عن العبد إذا أكل الأكلة فحمده عليه، وإذا شرب الشربة فحمده عليها، وأخبرنا أيضًا أن الطاعم الشاكر كالصائم الصابر.
 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: