ضغوط أمريكية على إثيوبيا لعودة موظفى الأمم المتحدة

الوطن المصري – فاطمة بدوي

تضغط الولايات المتحدة الأمريكية على إثيوبيا للسماح لموظفي الأمم المتحدة بالعودة على الفور إلى البلاد، مشيرة إلى أنه لا يوجد مبرر على الإطلاق لطرد الحكومة الإثيوبية لهم.

وطالبت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس جرينفيلد، وفقا لقناة (الحرة) الأمريكية، بالتحرك الفوري في حال إحجام سلطات إثيوبيا عن السماح للمسؤولين الأممين بالعودة.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش أعرب في وقت سابق عن صدمته إزاء قرار إثيوبيا طرد سبعة من مسؤولي الأمم المتحدة، بمن فيهم كبار المسؤولين الإنسانيين في الأمم المتحدة.

ومن جهته، أعرب الممثل السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية بالاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل عن رفض قرار طرد مسؤولين أمميين من إثيوبيا.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: