أستاذ تغذية بالمركز القومى للبحوث يكشف اذا كانت حلاوة المولد مفيده

الوطن المصري – آلا شوقي

أصدر اليوم الأربعاء، نشرة طبية للدكتور حسن حسونة استاذ التغذية بالمركز حول الاستفادة الغذائية والصحية من حلوى المولد.

وقال الدكتور حسن حسونة، أستاذ التغذية بالمركز القومى للبحوث، ارتبط الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بتناول حلوى المولد، وتصنع حلوى المولد من مواد سكرية مثل سكر السكروز والجلوكوز وشراب الجلوكوز بالإضافة إلى المواد المكسبة للطعم والنكهة مثل الفانيليا وزيت اللوز وزيت جوز الهند وكذلك تستخدم المكسرات وجوز الهند والفواكه المسكرة بالإضافة للمواد الملونة والمواد الحافظة.

وأوضح استاذ التغذية، أنه لتلافي الغش والأضرار التي يتعرض لها المواطنون يجب شراء الحلوى من أماكن موثوق بها تتوافر بها الشروط الصحية والتأكد من تاريخ الإنتاج والصلاحية واسم المنتج ومكونات الحلوى، وأن تكون الحلوى طازجة ولها لون طبيعى بعيدا عن الألوان الصناعية البراقة، وأن تكون مغلفة بطريقة جيدة وأن تكون الحلوى معروضة فى فترينات زجاجية نظيفة مخصصة لذلك بعيدا عن ضوء الشمس، كذلك توافر الشروط الصحية فى البائعين من حيث ارتداء القفازات وغطاء الرأس والكمامة.

وذكر أنه يجب اختيار الحلوى قليلة المحتوى من السكر كثيرة المحتوى من المكسرات ومن أمثلتها الفولية التي تحتوى على السكر والفول السوداني الذى يجب أن يكون طازجا خاليا من الأفلاتوكسين (السموم الفطرية)والتي تسبب اضرار صحية.

وترجع القيمة الغذائية للفولية إلى احتواء الفول السوداني على البروتين بنسبة تصل إلى 25% تقريبا بالإضافة إلى محتوى منخفض من الكربوهيدرات حوالى 17% ومحتوى مرتفع من الزيت فد تصل الى 45% تقريبا مما يجعل الفول السودانى له مؤشر نسبة سكر الدم منخفض لا يتسبب فى ارتفاع سكر الدم بدرجة كبيرة ويعتبر زيت الفول السوداني من الزيوت المفيدة حيث يحتوى على الأحماض الدهنية الأساسية التى تقلل من الإصابة بأمراض القلب وكذلك يعطى كمية كبيرة من الطاقة قد تصل الى 560 كالورى/100 جرام.

وذكر أنه من حلوى المولد الحمصية التي تحتوى على السكر والنشا والحمص التى قد تصل نسبة البروتين فيه إلى 19% ونسبة قليلة من الزيت حوالى 4.5% والحمص غنى بالفيتامينات والأملاح المعدنية و يساعد الحمص على الوقاية من الإسهال و تقليل ضغط الدم، وخفض مستويات الكوليسترول بسبب محتواه العالي من الألياف وانخفاض مؤشر نسبة السكر في الدم فيكون مفيدا لمرضى السكر.

واستطرد: “من حلوى المولد أيضا السمسمية التي تحتوى على السكر والنشا والسمسم الذى يحتوى على نسبة عالية من الزيت قد تصل لأكثر من 50%، وبروتين قد تصل نسبته الى 18% الذى يحتوى على أحماض أمينية أساسية خاصة الميثيونين الذى يدخل فى تكوين مركبات هامة وله دور فى التمثيل الغذائي كما تحتوى بذور السمسم على مواد مضادة للأكسدة التي تقلل من حدوث الالتهابات، كذلك تحتوى بذور السمسم على نسبة عالية من الكالسيوم المفيدة للعظام والأسنان.

وأكد أنه من أنواع الحلوى أيضا الملبن الذى يتكون من السكر والنشا والجيلاتين وماء ورد بالإضافة إلى المكسرات مثل عين الجمل أو البندق وغيرها من المكسرات، والجيلاتين له فوائد صحية عديدة فهو يخفف ألم المفاصل و تقليل الالتهابات. و يحتوي الجيلاتين على الكثير من الكولاجين الذى يحافظ على البشرة، وهناك انواع من حلوى المولد التى تحتوى على انواع اخرى من المكسرات مثل الكاجو والبندقية واللوزية والفسدقية وهذه تعطى كمية كبيرة من الطاقة قد تصل الى 580 كالورى / 100جرام ولهذا لا يجب تناول كميات كبيرة منها.

والمكسرات لها فوائد صحية كبيرة فمثلا عين الجمل مصدر للأوميجا -3 التى تساعد فى تقوية الذاكرة وتقى من ارتفاع دهون الدم وتقلل من مخاطر الإصابة من امراض القلب وتصلب الشرايين والبندق له خصائص مضادة للالتهابات ويقلل من حدوث هشاشة العظام، وخفض ضغط الدم وخفض واللوز غنى بالماغنسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم وفيتامين هاء ويساعد على الكوليسترول.

ونصح بضرورة عدم تناول كميات كبيرة من حلوى المولد خاصة مرضى السكر وذلك لاحتوائها على كمية كبيرة من السكر التى تؤدى الى ارتفاع نسبة السكر فى الدم والتى تؤدى الى زيادة نسبة الأنسولين واجهاد البنكرياس وزيادة الدهون فى الجسم والأصابة بالسمنة كما يؤدى الأفراط فى تناول حلوى المولد الى تسوس الأسنان والنهابات اللثة.

ويفضل ان يكون تناول الحلوى محدود على مدار اليوم وبكمية صغيرة فيكفى قطعة واحدة في اليوم وعدم تناولها ليلا لانخفاض معدل التمثيل الغذائي أثناء النوم كما يجب ممارسة النشاط الرياضي واقلها المشي لاستهلاك جزء من الطاقة الناتجة من تناول الحلوى بما فيها من سكر ومكونات اخري تعطى كمية كبيرة من الطاقة، كما يجب شرب كمية كبيرة من الماء وتناول الخضروات والفواكه.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: