أردوغان: لن ألتقي السيسي طالما «مرسي» داخل سجنه.. ولا مشاكل مع شعب مصر «الشقيق»

اردوغان

اردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه ما زال على موقفه حول اللقاء مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، موضحًا أنه لن يلتقيه، طالما الرئيس السابق محمد مرسي وزملاؤه في السجون المصرية.

وصرح أردوغان الأحد 7 فبراير، بحسب «ترك برس»، موقفي واضح وصريح حيال اللقاء مع السيسي، فأنا أرفض اللقاء معه ما لم تتم إعادة النظر في أحكام الإعدام الصادرة بحق الرئيس الشرعي محمد مرسي وزملاؤه.

من جهة أخرى شدد أردوغان أن تركيا لا تعاني من أي مشكلة مع الشعب المصري الذي وصفه بالشقيق، مشيرًا إلى أن الوزراء الأتراك يمكنهم عقد لقاءات مع مسؤولي الحكومة المصرية.

وردًا على سؤال حول رأيه بعقد لقاء بين رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو والسيسي، رد أردوغان، بالقول “لا أرى لقاء رئيس الوزراء التركي بالسيسي قرارا صائبا”، مضيفا أنه كان يحمل نفس القناعة عندما شغل منصب رئاسة الوزراء في بلاده.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: