أخيرا .. الإعدام لـ 20 إرهابيا في قضية ” مذبحة كرداسة “

كتب – علاء سعد

بعد محاكمة استغرقت أكثر من عامين ونصف العام أسدلت محكمة الجنايات الستار علي أبشع جريمة وقعت في العصر الحديث عندما قام مجموعة من الإرهابيين بقتل عدد من ضباط وأفراد قسم شرطة كرداسة بدم بارد والتنكيل بجثثهم في مشهد مروع شاهدته الملايين

كانت الدائرة 11 إرهاب بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة فى طرة، برئاسة المستشار محمد شرين فهمى، اليوم الاثنين، قد قررت إحالة 20 متهما فى قضية “أحداث مذبحة كرداسة”، لفضيلة المفتى لإبداء الرأى الشرعى فى إعدامهم.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد شرين فهمى، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا ورأفت زكى ومختار العشماوى، وبحضور مصطفى بركات ممثل النيابة، وسكرتارية حمدى الشناوى، وذلك فى جلسة إعادة محاكمتهم فى قضية اقتحام مركز شرطة كرداسة وقتل مأمور المركز ونائبه و12 ضابطا وفرد شرطة، فى أعقاب فض اعتصامى جماعة الإخوان الإرهابية فى رابعة العدوية ونهضة مصر، المعروفة إعلاميا بـ”مذبحة كرداسة”، وتحديد جلسة 2 يوليو المقبل للنطق بالحكم.

كانت النيابة العامة قد أحالت 188 متهما لمحكمة الجنايات، لاشتراكهم مع آخرين، خلال شهر أغسطس 2013، فى التجمهر وارتكاب جرائم قتل عمد مع سبق الإصرار، إذ شرعوا فى جرائمهم بعدما اقتحموا مركز شرطة كرداسة، وقتلوا المأمور ونائبه و12 ضابطا وفرد شرطة، كما ارتكبوا جرائم التخريب والسرقة والتأثير على رجال السلطة العامة فى أداء أعمالهم، باستعمال القوة، حال حملهم أسلحة نارية وبيضاء وأدوات تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، وصدرت ضدهم أحكام متفاوتة بالسجن والإعدام، فتقدم 156 منهم بطعن على الحكم لمحكمة النقض التى قضت بإعادة محاكمتهم أمام دائرة جنايات أخرى.

اترك رد

×

×

%d مدونون معجبون بهذه: