أحمد السبكى: تسجيل 4.6 مليون مواطن بمنظومة التأمين الصحى الشامل حتى الآن

الوطن المصري – جيهان جابر

اجتمع وزير الصحة والسكان، اليوم الإثنين، مع مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، وذلك بمقر ديوان عام الوزارة.

وأكد الدكتور أحمد السبكى، خلال الاجتماع أن وزير الصحة والسكان، أثنى على المجهودات المبذولة للهيئة العامة للرعاية الصحية وفروعها ومنشآتها الصحية فى توفير خدمات صحية متميزة لمنتفعى التأمين الصحى الشامل الجديد، الذى يعد أكبر مشروع قومى للإصلاح الصحى فى مصر، والذى يضمن التغطية الصحية الشاملة لجميع المصريين بجودة وكرامة وعدالة اجتماعية.

وأضاف، أن الوزير، وجه بتكثيف العمل لإنجاز مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد، وتوحيد الجهود وتحقيق الترابط والتكامل بين جميع الجهات المعنية فى الدولة المصرية، بما ينعكس إيجابيا على الخدمات الطبية المقدمة لمنتفعى التأمين الصحى الشامل الجديد ومطابقتها لأحدث المعايير العالمية، بما يحقق توجيهات القيادة السياسية، لتنفيذ خطة التنمية الصحية المستدامة “رؤية مصر 2030” والوصول إلى معايير الجودة العالمية.

واستعرض الاجتماع، إنجازات الهيئة العامة للرعاية الصحية فى ضبط وتنظيم تقديم خدمات الرعاية الصحية المتكاملة لمنتفعى منظومة التأمين الصحى الشامل بمحافظات “بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية، جنوب سيناء”، وعمليات الميكنة والتحول الرقمى للخدمات لتحسين بيئة عمل مقدمى الخدمة الصحية وتيسير حصول المنتفعين عليها.

وأشار الدكتور أحمد السبكي ، خلال الاجتماع، إلى أن إجمالى عدد المنتفعين بالتأمين الصحى الشامل بلغ أكثر من 4،6 مليون مواطن، مضيفا أن خدمات الرعاية الصحية يتم تقديمها للمنتفعين، بمستوياتها الثلاثة، من خلال 156 منشآة صحية، ما بين مجمعات طبية ومستشفيات ومراكز ووحدات طب أسرة.

وأضاف، أن الطاقة الاستيعابية للمستشفيات التابعة للهيئة العامة للرعاية الصحية بمحافظات التأمين الصحى الشامل بلغت حتى الآن، 1514 سرير داخلى، و389 أسرة رعايات مركزة، و195 حضانات، و503 ماكينات للغسيل الكلوى.

وتابع: أنه تم تقديم ما يقرب من 14 مليون خدمة طبية وعلاجية لمنتفعى التأمين الصحى الشامل داخل المنشآت الصحية التابعة للهيئة بالمحافظات سالفة الذكر، منها 214،418 عمليات وجراحات باستخدام أحدث التقنيات العلاجية وفق الممارسات الطبية العالمية.

واستكمل، أن إجمالى حالات العيادات الخارجية بلغت أكثر من 1،8 مليون حالة، فيما بلغت إجمالى الفحوصات أكثر من 5،3 مليون فحص، كما بلغ إجمالى عدد حالات الرعاية الأولية بمراكز ووحدات طب الأسرة أكثر من 6،5 مليون حالة.

ونوه، إلى أن إجمالى عدد المنشآت الصحية المعتمدة والمسجلة بمعايير GAHAR بلغ 108 منشآة صحية، لافتا إلى أن نسب رضاء المنتفعين عن الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة بالمحافظات سالفة الذكر، تخطت الـ 87%، مضيفا أن نسب إنجاز حل شكاوى المنتفعين بالتأمين الصحى الشامل الواردة عبر منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء تخطت الـ97%.

واستعرض الاجتماع، مراحل البناء المؤسسى للهيئة العامة للرعاية الصحية، بداية من إصدار قانون نظام التأمين الصحى الشامل رقم 2 لسنة 2018، وإنشاء الهيئة العامة للرعاية الصحية، ومراحل نقل الأصول العلاجية إليها وفقا لقرارات مجلس الوزراء، حيث أشار الدكتور أحمد السبكى، إلى الموافقة على نقل تبعية 134 مركز ووحدة طب أسرة إضافة إلى 21 مستشفى حتى الآن.

وذكر، إنجازات الهيئة العامة للرعاية الصحية فى تحقيق التميز الإكلينيكى للخدمات، بداية من تفعيل وحدة الحوكمة الإكلينيكية، ولجان التميز الإكلينيكى، وتوقيع إعلان الأقصر لتطبيق الحوكمة الإكلينيكية بمحافظات التأمين الصحى الشامل.

واستعرض مجهودات هيئة الرعاية الصحية، فى الموارد البشرية، والتى شملت استحداث نظام للتقييم يعكس الأداء الفعلى لجميع العاملين وضمان كفاءة وفاعلية الأداء، بما يتماشى مع استراتيجية ورؤية الهيئة، علاوة على بدء تفعيل لائحة التدريب لرفع كفاءة جميع العاملين وتعزيز البرامج القيادية لخلق قيادات مؤهلة، إضافة إلى إطلاق مشروع التدريب الإلزامى لتهيئة جميع العاملين فنيا وإداريا.

وتناول الاجتماع، جهود الهيئة فى الميكنة والتحول الرقمى للخدمات والتطبيقات التكميلية، وأشار الدكتور أحمد السبكى، إلى الانتهاء من ميكنة 142 عيادة خارجية بالمستشفيات ومراكز ووحدات طب الأسرة، وكذلك الانتهاء من ميكنة 11 قسما داخليا بالمستشفيات، والانتهاء من ميكنة 132 لمنظومة المعامل LIS، والانتهاء من ميكنة 32 لمنظومة أرشفة صور الأشعة PACS، بما يضمن أداء الخدمات بصورة أكثر كفاءة ودقة، والوصول إلى أعلى معدلات رضاء المنتفعين عن الخدمة وتيسير حصولهم عليها.

ونوه، إلى أن إنجازات الميكنة والتحول الرقمى للخدمات، شملت تفعيل منظومة التطبيب عن بعد Tele-Medicine، إضافة إلى استحداث تقنية الديجيتال باثولوجى “التشخيص الرقمى الأورام” لأول مرة فى مصر بمستشفى النصر التخصصى التابعة للهيئة ببورسعيد، وكذلك بدء تطبيق الطب عن بعد Teleradiology، Telebathology.

وتابع: أنه تم العمل على مشروع تطبيق الموارد البشرية HITS وتجميع المتطلبات اللازمة من الإدارة الفنية المختصة وتوليفها على التطبيقات وتجميع البيانات اللازمة استعدادا لعمل التطبيق خلال النصف الأخير من العام الحالى 2022، إضافة إلى أنه تم إتاحة لوحة البيانات dashboard لعرض جميع البيانات اللازمة لدعم اتخاذ القرارات على جميع مستويات الهيكل التنظيمى بالهيئة، وكذلك تفعيل نظام متابعة الوثائق والمخاطبات إلكترونيا.

وأضاف، أنه تم حصر الأصول لعدد 147،983 أصل طبى وغير طبى، ضمن جهود المنظومة الذكية لإدارة وصيانة الأصول الطبية وغير الطبية، فضلا عن الانتهاء من تفعيل خاصية التعريف والتتبع الذكى QR Code لجميع التجهيزات الطبية ومتابعة آلية لمنظومة الصيانة الدورية لعدد 48،720 أصل بمحافظة الإسماعيلية.

ولفت، إلى أنه سيتم الانتهاء من التكويد لـ 100% من أصول الهيئة برقم كودى عالمى يكون بمثابة رقم قومى للأصل والتفعيل الكامل للبرنامج بحلول شهر أكتوبر المقبل، مما يضمن استدامة التشغيل بمعايير عالمية والحفاظ على الموارد العامة للدولة.

كما استعرض جهود إدارة الإمداد بالهيئة، لتوفير الأدوية الأساسية والحيوية والمنقذة للحياة وغيرها بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة بمحافظات التأمين الصحى الشامل، وكذلك توفير المستلزمات الطبية وأصناف الأدوية لمواجهة جائحة كورونا، علاوة على إحكام الرقابة على المخزون من الأدوية والمستلزمات الطبية.

واستعرض، أهم مؤشرات أداء العام المالى للهيئة 2022-2021، والتى تضمنت 4،6 مليار جنيه حجم الإنفاق على الخدمات الطبية لمنتفعى التأمين الصحى الشامل ممولا من الموارد الذاتية للهيئة والموازنة العامة للدولة، وتقديم خدمات طبية بتمويل ذاتى 1.6 مليار جنيه، إضافة إلى تحقيق إيرادات وموارد ذاتية أكثر من 2،7 مليار جنيه بزيادة نسبة 35% عن المستهدف، وكذلك زيادة تكلفة الخدمة الطبية 56% عن العام المالى السابق بما يعكس اهتمام الهيئة برفع كفاءة وجودة الخدمة الطبية.

وأضاف، أنه ولأول مرة عوائد بالدولار الأمريكى واليورو كحصيلة من النقد الأجنبى لمشروع هيئة الرعاية للسياحة العلاجية “نرعاك فى مصر”، مؤكدا استمرارية تحسن الموقف المالى للهيئة، والسعى للاستغلال الأمثل للموارد، والعمل على الاستثمار وتنويع مصادر الدخل الذاتية للهيئة.

ولفت، إلى أن هناك 6 محاور رئيسية لخطة العمل خلال الفترة القادمة، وهم “إتمام تطبيق نظم التحول الرقمى، إدارة دورة الإيرادات، نشر ثقافة الجودة وسلامة المريض بالمنشآت الصحية، تسجيل واعتماد المنشآت الصحية، تنفيذ مستهدفات برنامج التدريب الإلزامى، التميز التشغيلى الإكلينيكى وتفعيل دور المجالس الطبية الاستشارية Medical Board”، إضافة إلى العمل بمشروع تطبيق مفهوم المستشفيات الخضراء بمحافظات التأمين الصحى الشامل، ومنها تقديم مستشفى شرم الشيخ الدولى كنموذج لأول مستشفى خضراء فى مصر، فى إطار استعدادات استضافة مصر مؤتمر التغيرات المناخية للأمم المتحدة COP27.

وتطرق الاجتماع، إلى الاستعدادات الجارية لإطلاق منظومة التأمين الصحى الشامل بباقى محافظات المرحلة الأولى “السويس، أسوان”، لتكتمل بذلك المرحلة الأولى للمنظومة وضمان توفير الخدمات والرعاية الصحية الشاملة لأبنائها.

وناقش الاجتماع، الخطة المستقبلية لامتداد منظومة التأمين الصحى الشامل بباقى محافظات الجمهورية فى أقل من 10 سنوات، تنفيذا للتكليفات الرئاسية بضغط الجدول الزمنى للمشروع لتحقيق التغطية الصحية الشاملة لجميع المصريين خلال ال 8 سنوات المقبلة، كركيزة أساسية لتحقيق أهداف التنمية الصحية المستدامة لرؤية مصر 2030.

جدير بالذكر، أن مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، يضم كلا من الدكتور أحمد السبكى، رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور هانى راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور إيهاب أبو عيش، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتأمين الصحى الشامل، والدكتور حسين خيرى، نقيب عام الأطباء، والدكتور إيهاب هيكل، نقيب عام أطباء الأسنان ونائب رئيس إتحاد المهن الطبية، والدكتور سامى سعد، نقيب عام العلاج الطبيعى وعضو لجنة قطاع دراسات العلاج الطبيعى بالمجلس الأعلى للجامعات، والدكتورة كوثر محمود، نقيب عام التمريض وعضو مجلس الشيوخ المصرى، والدكتورة فاتن عبدالعزيز، أستاذ بهيئة الدواء المصرية وعضو لجنة إدارة النقابة العامة للصيادلة، والدكتور فريد محرم، خبير فى مجال محاسبة تكاليف الصحة، والمستشار عيد حسانين، نائب رئيس مجلس الدولة، والدكتور إبراهيم فخر، عضو المجتمع المدنى من خبراء إدارة الرعاية الصحية وأستاذ جراحة الأورام بالمعهد القومى للأورام، والدكتور وائل عبدالعال، عضو المجتمع المدنى من خبراء إدارة الرعاية الصحية والمدير الطبى لمركز أسوان للقلب، والدكتور مصطفى عبد الله، خبير فى مجال اقتصاديات الصحة.

وشارك حضور الاجتماع، الدكتور أمير التلوانى، المدير التنفيذى للهيئة العامة للرعاية الصحية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: