أبو العينين : أنجزنا مهمة وطنية .. وعلينا دعم الرئيس فى استكمال مسيرة البناء والتنمية

الحاجة سمية ” أم المصريين ” : مهما فعلنا لن نستطيع مسح دمعة أم فقدت فلذة كبدها أو زوجة ترملت من أجل مصر

 

الوطن المصرى – جيهان جابر

أفردت وكالات الأنباء العالمية مساحات واسعة فى تغطيتها لانتخابات الرئاسة المصرية 2018 والإقبال الكبير من المصريين على الإدلاء بأصواتهم فى الإنتخابات .

وذكرت التقارير الأجنبية أن من بين المحافظات التى شهدت اقبالا كثيفا على صناديق الإنتخاب محافظة الجيزة والقاهرة والشرقية والغربية والمنوفية والفيوم ، وأشادت بوعى المواطنين الكبير فى هذه المحافظات التى تضم كثافة سكانية تتخطى 20 مليون ناخب ، وأكدت أن ما لمسناه فى تلك الإنتخابات يؤكد أن هناك تلاحما كبيرا بين أطياف الشعب المصرى والرئيس عبد الفتاح السيسى التى نزلت تلك الملايين الغفيرة لدعمه وهو يواجه الإرهاب بشجاعة نادرة.

ومن ناحية أخرى شهدت دوائر جنوب الجيزة لليوم الثالث على التوالى إقبالا كبيرا بفضل الجهود التى بذلها كبير العائلة فى الجيزة الحاج محمد أبو العنين رئيس البرلمان الأورومتوسطى الذى بذل جهود كبيرة قبل الإنتخابات بحثه المواطنين على النزول من خلال المؤتمرات الشعبية الحاشدة التى أقامها ، وعند بدء عملية التصويت سخر ما لديه من اسطول سيارات تابعة لمجموعة كليوباترا لنقل الناخبين من أهالى الجيزة الى اللجان الإنتخابية وإعادتهم مرة أخرى الى محال اقامتهم .

وأكد محمد أبو العينين فى تصريحات خاصة لـ ” الوطن المصرى ” أن مصر صاحبة فضل على الجميع ومهما فعلنا فلن نوفيها حقها علينا ، وكان لابد للشعب أن يقول كلمته فى هذا الفرح الإنتخابى الكبير وأن يعلن عبر نزوله للإنتخابات أنه يدعم المسيرة الناجحة التى يقودها الرئيس عبد الفتاح السيسى وأن من مصلحة مصر أن يستمر السيسى لإستكمال مسيرة البناء والتنمية التى بدأت تؤتى ثمارها .

وأضاف : لقد أنجزنا مهمة وطنية واستحقاقا انتخابيا مهما ، وبعد انتهاء عملية التصويت سنظل نحث المواطنين على دعم دولتهم خاصة ونحن نواجه عدو غادر لا يريد لنا الخير ، وبتكاتفنا جميعا خلف قيادتنا السياسية سنهزم أهل الشر لتعود ” طيبة ” كما كانت نقية لأهلها الطيبين .

وقالت ” أم المصريين ” الحاجة سمية أبو العينين نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة كليوباترا التى كان لها دور كبير فى عملية حشد الآلاف من أبناء محافظة الجيزة ونزولهم للإنتخابات أن ما فعلناه ونفعله لمصر قليل وقليل جدا ، وأن نزولنا للإنتخابات يعتبر جزء من رد الجميل لأمهات وأسر الشهداء الذين ضحى أبنائهم وأزواجهم بحياتهم من أجل الوطن ولا يزال أبطال القوات المسلحة والشرطة المصرية يقدمون كل يوم شهداء فى حربهم ضد الإرهاب فى سيناء وكأفة أرجاء مصر .

وأضافت : مهما فعلنا لن نستطيع مسح دمعة أم فقدت فلذة كبدها أو ابن فقد والده أو زوجة ترملت من أجل مصر .

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: