آراء داخل ألمانيا لتدريس مذكرات هتلر..واليهود: «لا تحمل إلا العداء للسامية»

يعتزم برلمان مقاطعة بايرن الألمانية في واحدة من جلساته بحث مسألة إدراج كتاب “كفاحي” لأدولف هتلر بين الكتب المدرسية المعتمدة في المقاطعة.
واستند نواب بايرن خلال جلستهم بشأن إدراج هذا الكتاب، إلى تعليقات وضعها فريق من المؤرخين المعاصرين.
ويرى أنصار إدراج الكتاب المذكور، أنه جزء لا يتجزأ من المسيرة التاريخية، ولا بد من “تحصين” الشباب ضد أفكاره الاشتراكية والقومية المتطرفة.
من جهة أخرى، يؤكد أبناء الجالية اليهودية في المقاطعة الألمانية المذكورة، أن كتاب “كفاحي” لا يحتوي على أي أفكار بناءة ويمكن اعتباره خلاصة لكراهية الأقوام السامية عمومًا.
هذا، وبقيت حقوق ملكية “كفاحي” الفكرية في حوزة مقاطعة بايرن طيلة 70 عاما، وظل نشره وبيعه محظورًا، حتى استنفاد المقاطعة مدة الملكية الفكرية له في يناير الماضي ليظهر الكتاب على رفوف المكتبات مجددًا، ويشهد طلبًا غير مسبوق عليه.
يتضمن الكتاب المدوّن في ألفي صفحة، 3700 تعليق، فيما يخشى الكثيرون من أهالي المقاطعة أن يثير الاهتمام بالأفكار اليمينية المتطرفة، وأن تعجز الشروحات العصرية له عن إقناع قارئيه ببطلان أفكار هتلر الواردة فيه.
المصدر: رامبلير

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: